الرئيسية / انشطة المركز / Uncategorized / وفد من المركز يتوجه الى السينغال للتعزية

وفد من المركز يتوجه الى السينغال للتعزية

وصول وفد المركز الثقافي الكنتي لقصر الضيافة بانجاسان بالسنغال لتعزية الخلافة العامة القادرية الكنتية هناك في وفاة شيخها المرحوم مام بو محمد كنتا طيب الله ثراه وجعل مثواه الجنة.
وألهم أهله وأتباعه وأحبابه الصبر والسلوان. وإنا لله وإنا إليه راجعون.
الوفد يضم كلا من رئيس المركز الثقافي الكنتي بالعيون الدكتور القطب البكاي. ومحمد الأمين بن وديعة الله. ممثلا للهيئة العلمية بالمركز وشيخ المدرسة القرآنية قصر البركة بطاطا سابقا. و رجل الأعمال إبراهيم ولد مولود أمين المركز. ورجل الأعمال إبراهيم ولد محمد الأمين ممثلا لفرع المركز بواد نون.
هذه الزيارة التي تحمل أكثر دلالة. تتمثل أساسا في الحفاظ على صلات القرابة الدموية والروحية. وتجسيد فحوى الشراكات التي بين المركز وكل الهيئات الثقافية والدينية، الوطنية والدولية. ثم لم شمل المدرسة الكنتية في أبعاده الدينية والعلمية والتاريخية والعرقية. .. بما يتماشى مع التوجهات الرسمية والشعبية الطموحة.

وفي اعقاب مغادرة الوفد لمقر الخلافة العامة بالسينغال، وجه رئيس الوفد السيد محمد الامين الكنتاوي نيابة عن الوفد وعن منتسبي المركز، خطاب الشكر والتقدير الى الخلافة العامة القادرية بالسينغال:

المركز الثقافي الكنتي  – المغرب

الى

الخلافة العامة القادرية لغرب افريقيا  – السينغال

من  أي ابواب الثناء سندخل وبأي ابيات القصيد سنعبر ، تتسابق الكلمات وتتزاحم العبارات لتنظم عقد الثناء والتقدير والعرفان للخلافة العامة القادرية في غرب افريقيا بمسؤوليها  ومريديها، على كرم الضيافة وحفاوة الاستقبال وطيب اللقاء الذي تلقاه  وفده الذي زار الخلافة مؤخرا ،

ان المركز الثقافي الكنتي  يشكر الخلافة العامة القادرية على التجمع الأخوي الرائع الذي جمع بيننا وكان بلسما على قلوبنا ووساما نضعه على صدورنا، سواء في اندياصان أو في قرية انداق المباركة بالذكر والقرآن آناء الليل واطراف النهار وبرياض  الصالحين، حيث تعانقت القلوب قبل ان تتصافح الأيادي لطيب لقائكم والفرحة بصحبتكم   .

كما قال الشاعر:

وفيهم مقامات حسان وجوههم***وأندية ينتابها النبل والفضل

وما كان من خير أتوه فإنما         *** توارثه آباء آبائهم قبل

النخل  في مغارسها إلا وتغرس *** وهل ينبت الخطى إلا وشيجه    

ان المركز الثقافي الكنتي ممتن لكم لما منحتموه من فرصة لاستنشاق عبق  الاصالة والعلم والصلاح عبق الاسلاف عبق التصوف الصافي و التاريخ الحافل بالأمجاد، فقد انعشتمونا بجرعة من السعادة بطيب صحبتكم ونبل اخلاقكم في زمن القلة.. 

شكرا  للخلافة العامة القادرية في غرب افريقيا في اندياصان وفي انداق و في بيرة وغيرها من القرى…  أهل العلم والصلاح والهمم العالية الذين تسلحوا بالآية المحكمة والكلمة الطيبة والسلوك الصوفي القادري الكنتي الصافي، تركوا الدنيا الزائلة في سبيل مواصلة الفيض والعطاء المبارك للمدرسة الكنتية القادرية الصوفية السنية، وفي خدمة تركة رسول الله صلى الله عليه وسلم  وحفظ أمانة السلف ورعاية العهد الذي تركه لنا  الاجداد من عقبة بن نافع مرورا بالشيخ سيدي المختار   وحتى  الشيخ بكاي بكاي ابن ابي نعامة الخليفة العام.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

رئيس المركز الثقافي الكنتي بالمغرب

عن cckelkenti@gmail.com

شاهد أيضاً

المركز الثقافي الكنتي يرسل وفودا للمشاركة في الندوات

المركز يحتفي بدورة الشيخ سيدالمختار الكنتي المنظمة من طرف جمعية النجاح للتنمية الاجتماعية المركز الثقافي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *